Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

“الجرائم السيبرانية” تصادر عملات رقمية بـ 1.2 مليار دولار خلال عام

العملات الرقمية

نيويورك- بزنس ريبورت الإخباري|| كشف تقرير، أن وحدة الجرائم السيبرانية في دائرة الإيرادات الداخلية في الولايات الأمريكية، صادرت عملات رقمية بقيمة 1.2 مليار دولار أمريكي خلال العام المالي الجاري.

وأفاد مدير وحدة الجرائم السيبرانية جورد كويمان، بأن التحفظ على العملات الرقمية أشبه بالتحفظ على السيارات والقوارب أو الأصول مرتفعة القيمة بشكل عام.

ويجري بيع هذه العملات المشفرة من خلال مزادات مفتوحة، كما يتم بيع الأصول التي يتم أصحابها عند ارتكاب جرائم متعلقة بها.

عملات رقمية

ووصف كوبمان فريق الجرائم السيبرانية بأنهم عملاء غير نمطيين. حيث إنهم يمتلكون شاراتهم

الخاصة، أسلحتهم، ويقومون بتنفيذ القانون لكن مع عمل إضافي، وهو التعامل مع العملات الرقمية المشفرة.

ونقلت شبكة CNBC الأمريكية، عن مدير الوحدة قوله، تمكنت الوحدة من مصادرة عملات

رقمية بقيمة 700 ألف دولار أمريكي في 2019.

ووصل المبلغ إلى 137 مليون دولار أمريكي في 2020، وحتى الآن وصلت قيمة العملات المصادرة

في 2021 إلى 1.2 مليار دولار أمريكي.

وقد تم عقد مقابلات عديدة مع عملاء فيدراليون سابقين في الولايات المتحدة.

وحسبما صرحوا فالبلاد لا تخطط للتراجع عن ملاحقة العملات الرقمية ومصادرتها.

بل أن عمليات الضبط للعملات المشفرة قد فاقت قدراتها، لدرجة أنها قد تسعى للحصول على دعم القطاع الخاص.

ملاحقة العملات

وقد بدأت ملاحقة هذا النوع من العملات في اكتساب أهميتها بعد تمكن العملاء الفيدراليين من إغلاق موقع Silk Road في عام 2013.

وهو الموقع الذي كان يقدم سوقًا سوداء يباع فيها كل شيء.

وموقع طريق الحرير الذي استمر في العمل لسنوات طويلة على شبكة الإنترنت معتمدا على بتكوين وغيره أمن العملات الرقمية.

وسمحت هذه العملات للخارجين عن القانون أن يتبادلوا الخدمات غير القانونية بالأموال بحرية شديدة، وهنا تحولت عملة بيتكوين لخطر أمني.

وتمكنت الولايات المتحدة في ذلك الوقت أن تستحوذ على محفظة تضم 30,000 عملة بتكوين. لكن في هذا الوقت لم تكن قيمة العملة مثلما هي الآن، حيث تم بيع هذه العملات في مقابل 19 مليون دولار أمريكي. بينما تتعدى قيمتها المليار حاليًا.

3 مراحل

توجد 3 مراحل رئيسية في الوقت الحالي لعملية مقاومة العملات المشفرة في الولايات المتحدة.

تبدأ العلمية بالملاحقة والمصادرة، ومن ثم تسييل العملات الرقمية المشفرة وبيعها، وأخيرًا إعادة توظيف تلك الأموال.

وتكون أقسام الشرطة في الولايات المتحدة، والمعروفة باسم U.S. Marshals Service مسؤولة عن عملية المصادرة ومن ثم البيع.

وحتى وقتنا الحالي، تمكنت من مصادرة 185,000 بيتكوين، وهذا العدد يساوي حاليًا 7,185,344,500 دولار أمريكي.

وفي نهاية المطاف، وعند الانتهاء من عمليات الملاحقة، المصادرة، والبيع يتم إيداع المبالغ المحققة إلى جهتين، وهم صندوق مصادرة الخزانة أولًا وصندوق مصادرة الأصول التابع لوزارة العدل ثانيًا.

مال

بكين- بزنس ريبورت الإخباري|| هوت العملات الرقمية بعد حملة صينية شرسة عليها، ضمن الإجراءات التنظيمية للقضاء على تداول العملات المشفرة. وقال البنك المركزي الصيني،...

مال

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| فشلت العملات الرقمية في الصعود، وانخفضت لليوم الثالث على التوالي، في وقت تتجه أنظار المستثمرين إلى الأدوات المالية الآمنة وقليلة...

مال

بكين- بزنس ريبورت الإخباري|| ألحقت المخاوف الصينية من تفاقم مشاكل العملاق العقاري الصيني إيفرجراند على الاقتصاد العالمي، الخسائر بالعملات الرقمية. وكانت عملتا بتكوين وإيثر...

مال

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| انخفضت العملات الرقمية بنسبة 0.55% خلال الساعات الـ 24 الماضية، ليبلغ حجم القيمة السوقية للسوق العملات الرقمية، 2.16 تريليون دولار....