Connect with us

Hi, what are you looking for?

العالم

“التسويات الدولية”: العالم يدخل عصر تضخمي جديد وعلى البنوك التحرك

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| أكد بنك التسويات الدولية، أن الاقتصاد العالمي يدخل عصرا جديدا من التضخم، داعيا البنوك المركزية حول العالم للتحرك.

وقال بنك التسويات الدولية إن على البنوك المركزية رفع أسعار الفائدة بتصميم، “وتحمل الحكومات مسؤولية توفير توسع اقتصادي مستدام طويل الأمد”.

بدوره، قال أغوستين كارستينز، المدير العام لبنك التسويات الدولية، إن القوى التي تقف وراء ضغوط الأسعار العالية بعناد في الاقتصادات المتقدمة والناشئة من الممكن أن تستمر لجزء من الوقت، وتظهر قوى جديدة وسط أسواق عمل تعاني من نقص اليد العاملة واتجاهات انحسار العولمة.

بنك التسويات الدولية

وأضاف: “يعني هذا أن صنّاع السياسات لم يعودوا يمتلكون مجالا بطريقة لم يسبق لها مثيل

لتعزيز النمو والتوظيف، ولا بد أن يجعلوا الوصول إلى تضخم مستقر أولوية”.

ويعتبر بنك التسويات الدولية بمثابة البنك المركزي للبنوك المركزية حول العالم.

وأكد أنه في حال تبدلت الظروف بطريقة جذرية، فقد يحتاج الأمر إلى تعديل النموذج، “ويحتاج

هذا التعديل إلى اعتراف على نطاق أكثر اتساعا على مستوى صنع السياسات بأن تدعيم نمو

مرن طويل الأجل لا يمكن أن يعتمد على برامج تحفيز متكررة للاقتصاد الكلي، سواء كانت نقدية

أو مالية. لا يمكن بلوغ ذلك إلا عبر السياسات الهيكلية التي تقوي القدرة الإنتاجية للاقتصاد”.

ويحطم التضخم المستويات القياسية في مناطق كثيرة حول العالم، ما يضطر البنوك المركزية

إلى الشروع في عملية خروج من السياسات النقدية الفضفاضة بشدة، التي ساعدت الاقتصادات على تخطي أزمة وباء كورونا.

رغم ذلك، يواجه كثيرون صعوبات في تحديد ما إذا كانت ضغوط الأسعار الراهنة ستسفر عن

معدلات تضخم أسرع على المدى الطويل، أو ستنحسر عندما يخمد صعود أسعار الطاقة. يميل كارستينز نحو حدوث السيناريو الأول.

وقال: “ليس من المفترض أن نتوقع أن تتراجع الضغوط التضخمية قريباً، واقعياً، ربما ما زال التأثير السعري الكامل لاضطرابات عام 2021 مستمراً في العمل في أنحاء النظام”.

تضخم يحركه العرض

في حين أن كثيرا من صناع السياسة النقدية قد يحتجون بأن “البحث في” التضخم الذي يحركه العرض هو الاستجابة الصحيحة، يقول كارستينز إنه قد لا يكون الأمر على ذلك النحو في الوقت الحالي.

قال: “يفترض هذا أن الارتفاعات الهائلة في التضخم مسألة مؤقتة ولا تعتبر كبيرة للغاية. تشير الخبرة المكتسبة حديثاً إلى أن تحديد مثل هذه الفوارق الواضحة يعد أمراً صعبا”.

وأضاف: “التحقق من موقع وجود هذا الحد يُعَدّ مسألة صعبة، وقد نكتشفه فقط في أعقاب تخطيه”.

تشير مقاييس السوق في الولايات المتحدة ومناطق كبيرة من قارة أوروبا إلى أن توقعات التضخم قد تصبح غير وثيقة، حسب تحذير كارستينز.

العالم

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| يعمل بنك التسويات الدولية، بالاتفاق مع البنوك المركزية حول العالم على إطلاق عملات رقمية حول العالم لعموم الناس، في خطوة...