Connect with us

Hi, what are you looking for?

أعمال

البنك الإفريقي للتنمية يتوقع نمو اقتصاد القارة بنسبة 3.4% في 2021

البنك الإفريقي للتنمية

أبيدجان- بزنس ريبورت الإخباري|| توقع البنك الإفريقي للتنمية (AfDB)، أن يعود الاقتصاد الإفريقي إلى النمو خلال العام الجاري 2021، بعدما أصابته جائحة كورونا بركود اقتصادي.

ووفقا لما صرح به البنك، لتقرير آفاق الاقتصاد الإفريقي في 2021، فإن انكماش الاقتصاد الإفريقي بنسبة 2.1%، تسبب بركود لم تشهده القارة منذ 50 عاما، إلا أنه سيفسح المجال لنمو بنسبة 3.4%، خلال العام الجاري.

من جانبه، رجح صندوق النقد الدولي نمو الاقتصاد الإفريقي هذا العام، بنسبة 3.1%، إلى جانب ذلك فإن البنك الإفريقي للتنمية حذر من أن مستويات الفقر والديّن العام سيستمران في الارتفاع.

البنك الإفريقي للتنمية

كما توقع البنك الإفريقي للتنمية، انتعاشا قويا لاقتصادات إفريقية تعتمد على السياحة بنسبة 6.2%، ومن بينها المملكة المغربية وتونس وجمهورية موريشيوس، بالرغم من تراجع إجمالي الناتج المحلي بشكل أكبر في العام 2020.

ورجح البنك الإفريقي أن الدول المصدرة للنفط والمواد الخام، ومن بينها الجزائر ونيجيريا وأنغولا وجنوب أفريقيا، ستحقق نموا نسبته 3%.

بينما ستنمو الاقتصادات الأكثر تنوعا مثل ساحل العاج وإثيوبيا، بنحو 4.1%؛ عقب تأثرها بشكل أقل من الاقتصادات الغير متنوعة بتداعيات جائحة كورونا في العام 2020.

وكشف البنك الإفريقي للتنمية، أن نحو 39 مليون شخص إضافي في القارة السمراء يدخلون دائرة الفقر المدقع هذا العام، نتيجة للتداعيات الاقتصادية لتفشي جائحة كورونا.

فقر مدقع

كما أضاف البنك في تقرير الآفاق الاقتصادية للعام 2021، بأن 30 مليون أفريقي التحقوا بقائمة الفقر المدقع خلال العام الماضي، بسبب تفشي جائحة كورونا.

ولفت البنك إلى أن عدد الأشخاص في القارة الأفريقية الذين يعيشون على أقل من 1.90 دولار في اليوم، سيشهد ارتفاعا إلى نحو 465.3 مليون شخص، وهو ما يمثل ثلث سكان القارة، وبما نسبته 34.4%.

وأكد البنك الأفريقي أن ارتفاع أعداد الفقراء، سيزيد من عدم المساواة وسيؤثر بشكل غير متناسب على النساء، بالإضافة إلى أنه يعكس المكاسب التي تحققت في الحد من الفقر خلال السنوات الماضية.

كما رأى تقرير الآفاق الاقتصادية، أن لصدمة كورونا والأزمة الاقتصادية التي نتجت عنها، أثارها المباشرة على توازن الموازنات وأعباء الديون، وتضاعف العجز تقريبا العام 2020، لحوالي 8.4%، من الناتج المحلي الإجمالي.

بدوره، قال أكينوومي أديسينا، رئيس مجموعة البنك الأفريقي للتنمية: “نحن بحاجة لمعالجة الدين في أفريقيا وتحديات تمويل التنمية، وذلك بالشراكة مع المجتمع الدولي، والدائنين من القطاع الخاص”.

ودعا أديسينا، قيادة القارة الإفريقية إلى اتخاذ إصلاحات جريئة؛ وذلك للحد من كافة أشكال التسرب في الموارد العامة وتحسين تعبئة الموارد المحلية وتعزيز الشفافية.

ويعاني اقتصاد افريقيا من مخاوف تفشي السلالات الأكثر عدوى من فيروس كورونا، مما يهدد بتصعيد أزمات للديون وخفض تدفقات رأس المال وتقليص إيرادات السياحة والتحويلات واحتمالية هبوط أسعار السلع الأساسية.

مال

دبي- بزنس ريبورت الإخباري|| صعدت أرباح بنك الإمارات دبي الوطني، في الربع الثالث 2021، بدعم من تحسن الطلب على القروض وانخفاض مخصصات القيمة. وعلى...

مال

أبوظبي- بزنس ريبورت الإخباري ||  قالت شركة فرتيجلوب (تابعة لشركتي أدنوك، وOCI) إنها جمعت 2.9 مليار درهم من الطرح العام، من الشركة المشتركة في...

أعمال

الرباط- بزنس ريبورت الإخباري|| تواجه دولة المغرب نمو الانفاق المضطرد بمواصلة الاقتراض من الداخل والخارج، في ظل ضعف الإيرادات التي فرضتها جائحة كورونا. ووفق...

مال

الرياض- بزنس ريبورت الإخباري|| أصدرت المملكة السعودية صكوكا محلية في طرح شهر أكتوبر بقيمة 8.5 مليار ريال. كما وقال المركز الوطني للدين في المملكة...