Connect with us

Hi, what are you looking for?

سياسي

الأردن: انخفاض الاحتجاجات العمالية خلال 2020 بنسبة 45%

القطاع العقاري الأردني

عمان- بزنس ريبورت الإخباري|| أظهر تقرير سنوي لعام 2020 في الأردن، انخفاض عدد الاحتجاجات العمالية مقارنة مع العام الذي سبقه 2019.

وسجل التقرير السنوي الاحتجاجات العمالية، حيث بلغت 145 احتجاجاً مقارنةً مع 266 احتجاجاً عام 2019 وبنسبة تراجع بلغت 45%.

وبحسب التقرير الذي أصدره المرصد العمالي الأردني التابع لمركز الفينيق للدراسات الاقتصادية وبالتعاون مع مؤسسة فريدريش أيبرت، فإن عام 2020 شهد احتجاجات من نوع جديد متعلقة بالتعامل مع جائحة كورونا والإغلاقات متعددة المستويات التي شهدها الأردن خلال عام 2020.

الاحتجاجات العمالية

وأدت تلك الاحتجاجات إلى خسارة أكثر من 140 ألف وظيفة وزيادة نسبة البطالة التي قفزت من

19% خلال الربع الرابع من عام 2019 إلى 24.7% خلال الربع الرابع من عام 2020.

وأوضح التقرير أنه بالرغم من زيادة معدلات البطالة بشكل ملموس، إلا أن عدد احتجاجات

العاطلين من العمل انخفضت مقارنة مع عام 2019، وذلك بسبب القيود الحكومية على

التجمعات في إطار أوامر الدفاع لمكافحة انتشار جائحة كورونا.

ونفذ العاطلون من العمل 18 احتجاجا عماليا عام 2020 بواقع 12.8 % من مجمل الاحتجاجات

العمالية، مقارنة مع 75 احتجاجا وبواقع 28.2 % عام 2019.

وبحسب التقرير، فالاحتجاج على تطبيق تعليمات وأنظمة جديدة، سببت أضرارا للعاملين،

واحتلت المرتبة الأولى وبنسبة 24.8 % من مجمل الاحتجاجات، مثل الاعتراض على قرارات

حكومية متعلقة بتنظيم قطاعات وأنشطة اقتصادية وعمالية مختلفة.

زيادة الأجور

وفي المرتبة الثانية جاءت الاحتجاجات التي تطالب بزيادة الأجور والعلاوات أو الحفاظ عليها،

فبلغت نسبتها 23.4 %.

وتوزعت الاحتجاجات الأخرى على المطالبة بتوفير فرص عمل نفذها العاطلون، والاحتجاج على

الفصل من العمل، وعلى إغلاق نقابة المعلمين ومن ثم حلها واعتقال مجلس إدارة النقابة.

وتنوعت أشكال الاحتجاجات العمالية العام الماضي، لتبلغ نسبة الاعتصامات العمالية فيها

62.1%، تلاها التهديدات بالاحتجاج 11.7 %، ثم الإضرابات 7.6 %، ثم إيذاء النفس والانتحار2.8%.

إضافة إلى ذلك، فإن العاملين في القطاع العام، نفذوا 44.1 % من مجمل الاحتجاجات، والعاملين

في القطاع الخاص 43.3 %، وما تبقى من احتجاجات نفذها عاطلون من العمل.

توصيات

وأوصى التقرير بتعديل نصوص قانون العمل، بشأن النزاع العمالي وآليات تسوية النزاعات

العمالية، لافتا إلى استخدام آليات وأدوات جديدة لتسوية النزاعات العمالية، بما ينسجم مع نصوص اتفاقية منظمة العمل الدولية رقم (98)، المتعلقة بحق التنظيم والمفاوضة الجماعية التي صادق عليها الأردن منذ أكثر من 50 عاما.

كما أوصى، بتعديل نصوص قانون العمل حول تشكيل النقابات العمالية والسماح للعاملين بأجر في الأردن، بتشكيل نقاباتهم بحرية، وإلغاء احتكار تمثيل العمال من النقابات القائمة التي تفتقر لأبسط قواعد العمل الديمقراطي، ولا تسمح بتجديد قياداتها.

وطالب بإعادة النظر بمنظومة تفتيش العمل في وزارة العمل لزيادة فاعليتها لضمان تطبيق أحكام قانون العمل والضمان الاجتماعي، بما يضمن للعاملين في القطاع الخاص شروط عمل لائقة، وتوفير أدوات وسبل عمل المفتشين والمفتشات وحمايتهم، بما يعزز استقلاليتهم في العمل.

كما ودعا إلى وقف العمل بأوامر الدفاع التي أضعفت معايير العمل في القطاع الخاص، ووقف خصم أجزاء من أجور العاملين والعاملات، ووقف تخفيض الحمايات الاجتماعية، والتي تتركز في القطاعات الأكثر تضررا، وان توفر الحكومة الدعم لمنشآت الأعمال المتضررة من كورونا، وما تزال تتضرر من سياسة الإغلاقات، دون المساس بحقوق عامليها.

سياحة

عمان- بزنس ريبورت الإخباري|| شهدت إيرادات السياحة في الأردن تراجعا كبيرا منذ بداية العام الجاري، مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، بسبب استمرار...

مال

عمان- بزنس ريبورت الإخباري|| تسببت جائحة كورونا بانخفاض التحويلات المالية، مما انعكس سلباً على دخل ثلث الأسر في الأردن. وبحسب تقرير صادر عن البنك...

مميز

دبي- بزنس ريبورت الإخباري|| أفاد تقرير حقوقي بتعرض عمال معرض “إكسبو دبي 2020” لانتهاكات كبيرة، خلال عملهم في ترتيبات المعرض المزمع إقامته في الإمارات...

أعمال

عمان- بزنس ريبورت الإخباري|| وافق البنك الدولي على برنامج بقيمة 500 مليون دولار لتحفيز الاستثمار العام والخاص في الأردن، بهدف تحقيق التعافي الشامل من...