Connect with us

Hi, what are you looking for?

تجارة

أونكتاد: أزمة السويس خلقت طفرة بأسعار الشحن وندرس أسباب نقص الحاويات

أونكتاد: أزمة السويس خلقت طفرة بأسعار الشحن

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| أكدت منظمة الأمم المتحدة للتجارة والتنمية “أونكتاد” أن أزمة السفينة التي علقت في قناة السويس شهر مارس الماضي، تسببت بارتفاع كبير على أسعار الشحن العالمية.

وقالت أونكتاد إنها تدرس الأسباب التي أدت لنقص الحاويات حول العالم، والتي كانت سببا دون عودة التجارة العالمية للانتعاش كما كان مخطط له.

وأوضحت أن الزيادة الكبيرة على الطلب بعد اغلاقات كورونا، صاحبها معوقات كانت أبرزها نقص حاويات الشحن.

منظمة أونكتاد

وتشكل معدلات الشحن عنصرا رئيسا في تكاليف التجارة، وبالتالي فالارتفاع الجديد يشكل تحديا إضافيا للاقتصاد العالمي، في الوقت

الذي يكافح فيه من أجل التعافي من أسوأ أزمة عالمية منذ الكساد الكبير.

في هذا الصدد، قال يان هوفمان، رئيس فرع التجارة والخدمات اللوجستية في منظمة أونكتاد، إن حادثة “إيفر جيفن” ذكّرت العالم

أكثر من أي وقت مضى بمدى اعتمادنا على النقل البحري بنحو 80% من البضائع التي نستهلكها تحملها السفن، لكننا ننسى ذلك بسهولة”.

وأكد هوفمان أن أسعار الحاويات تؤثر بشكل خاص في التجارة العالمية، حيث يتم شحن جميع السلع المصنعة تقريبا في حاويات.

وبيّن أن التموجات في الأسعار ستصيب معظم المستهلكين، ولن تتمكن عديد من الشركات من تحمل وطأة ارتفاع الأسعار، وستنقلها إلى عملائها.

نقص كبير

ويقول موجز جديد لسياسات أونكتاد يتناول سبب ارتفاع أسعار الشحن خلال الجائحة وما يجب عمله لتجنب حدوث حالة مماثلة في

المستقبل، “إنه على عكس التوقعات، ازداد الطلب على شحن الحاويات خلال الجائحة، وعاد بسرعة من التباطؤ الأولي”.

وأشار إلى أن التغيرات في أنماط الاستهلاك والتسوق الناجمة عن الوباء، بما في ذلك زيادة التجارة الإلكترونية، فضلا عن تدابير

الإغلاق، أدت في الواقع إلى زيادة الطلب على الواردات من السلع الاستهلاكية المصنعة، التي ينقل جزء كبير منها في حاويات الشحن.

ويضيف التقرير: “كما ازدادت تدفقات التجارة البحرية، مع تخفيف بعض الحكومات الإغلاقات والموافقة على حزم التحفيز الوطنية،

وتخزين الشركات تحسبا لموجات جديدة من الوباء”.

ولفت إلى أن الزيادة في الطلب كانت أقوى مما كان متوقعا ولم تقابل بإمدادات كافية من القدرة على الشحن”، مبينا أن النقص اللاحق

في الحاويات الفارغة “لم يسبق له مثيل”.

وأوضح التقرير أن الأسباب الكامنة وراء ذلك معقدة وتشمل تغيّر أنماط التجارة واختلالاتها، وإدارة القدرة من جانب الناقلين في

بداية الأزمة، وتأخيرات النقل المتصلة بالوباء في الموانئ ما زالت مستمرة.

تكاليف باهظة

وتقول أونكتاد إن التأثير في أسعار الشحن كان أكبر على الطرق التجارية إلى المناطق النامية، حيث لا يستطيع المستهلكون

والشركات تحمل تكاليفها.

“في الوقت الراهن، فإن معدلات الشحن إلى أمريكا الجنوبية وغرب إفريقيا أعلى من أي منطقة تجارية رئيسة أخرى”.

وتضيف: “في أوائل 2021، على سبيل المثال، قفزت أسعار الشحن من الصين إلى أمريكا الجنوبية بنسبة 443% مقارنة بنسبة

63% على الطريق بين آسيا والساحل الشرقي لأمريكا الشمالية”.

ويكمن جزء من تفسير المنظمة في حقيقة أن الطرق من الصين إلى دول في أمريكا الجنوبية وإفريقيا غالبا ما تكون أطول.

“وهناك حاجة إلى مزيد من السفن للخدمة الأسبوعية على هذه الطرق، ما يعني أن عديدا من الحاويات “عالقة” أيضا على هذه الطرق”.

وتقول: “إنه عندما تكون الحاويات الفارغة شحيحة، ينبغي للمستورد في البرازيل أو نيجيريا أن يدفع، ليس فقط لنقل حاوية الاستيراد

الكاملة، لكن أيضا تكلفة حيازة المخزون للحاوية الفارغة”.

وثمة عامل آخر هو عدم وجود شحنة عائدة، فدول أمريكا الجنوبية وغرب إفريقيا تستورد سلعا مصنعة أكثر مما تصدره، ومن

المكلف على شركات النقل إعادة الصناديق الفارغة إلى الصين على طرق طويلة.

مال

القاهرة- بزنس ريبورت الإخباري|| سجل مؤشر مديري المشتريات في مصر أدنى قراءة له منذ شهر يونيو من العام 2020، في مؤشر على انخفاض طفيف...

أعمال

مسقط- بزنس ريبورت الإخباري|| أعلنت الهيئة العامة لسوق المال في سلطنة عمان، عن اعتماد ضوابط تحديد سعر الاكتتاب العام في الأسهم. ويأتي قرار تحديد...

رياضة

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| أطاح فريق تشيلسي الإنجليزي، بريال مدريد الإسباني من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، ليضرب موعدا ناريا مع مواطنه مانشستر سيتي...

تجارة

المنامة- بزنس ريبورت الإخباري|| قال وزير النفط البحريني محمد بن خليفة آل خليفة، إن بلاده قد تحذو حذو دول الخليج الأخرى وتبيع أصول شركات...