Connect with us

Hi, what are you looking for?

تجارة

أزمة شح أشباه الموصلات تربك قطاعات الصناعة الالكترونية العالمية

أشباه الموصلات

تجارة- بزنس ريبورت الإخباري || أثرت أزمة نقص رقائق أشباه الموصلات بشكل غير مسبوق على العالم، مما أدى إلى حدوث إرباك كبير على صناعة الهواتف والسيارات؛ نتيجة لتزايد الطلب على الإلكترونيات.

أزمة أشباه الموصلات

إضافة إلى ما شهدته سلاسل التوريد من حالة إرباك بسبب جائحة كورونا، وآثار الحرب التجارية بين عدد من الدول وفي مقدمتها الولايات المتحدة الأمريكية والصين، وشح العرض بسبب زيادة الطلب الكبير على الالكترونيات خلال كورونا.

وبحسب مراقبين فإن جائحة كورونا كان لها الأثر الاكبر على الانتاج، وذلك من خلال إغلاقات المصانع والتأخير في الإمدادات، ولو كان بشكل مؤقت، إلا أن الطلب المرتفع لم يُقابله حجم العرض المطلوب لتغطيته.

ما أدى إلى حدوث أزمة حقيقية من خلال اختلال العرض والطلب، لا سيما في ظل ارتفاع الطلب على المنتجات التي يتم استخدامها في صناعة أشباه الموصلات، وفي وجود عدد محدود من الشركات، والتي لا يتجاوز عددها 10 على المستوى العالمي.

تأثير كورونا

من جانبه، أكد المدير التنفيذي لشركة (ستراتيجي أناليتيكس) الاستشارية، نيل ماوستون، بأن وباء كورونا، وارتفاع المخزون بسبب الحرب التجارية، والتحول المتمثل في العمل مِن بعد، هي أبرز العوامل التي ” تسببت في نقص أشباه الموصلات”.

ورجح نيل ماوستون، بأن يتأثر كل شيء يحتوي على شريحة، كالسيارات والهواتف الذكية وأجهزة الألعاب والأجهزة اللوحية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة، وتراجع أعداد الكميات المنتَجة من السلع الإلكترونية والمركبات، وارتفاع أسعارها خلال العام 2021.

بدوره، كشف رئيس الشركة الدولية لتصنيع أشباه الموصلات، تشو زي شيوي، في حديث له خلال مؤتمر سيميكون الصين، بأن ” العالم يمر بنقص غير مسبوق في الرقائق، بعد نمو مبيعات قطاع أشباه الموصلات بنحو 18%، خلال العام 2020.

ودعا تشو زي شيوي، إلى تعزيز التعاون، والاهتمام بشكل أكبر بالابتكار؛ وذلك لكي يتمكن قطاع صناعة أشباه الموصلات من إدارة التحديات التي يواجهها.

وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة سامسونج، بأن مشكلة إمدادات أشبته المواصلات قد تستمر حتى الربع الثاني من العام 2021.

ويشهد قطاع أشباه الموصلات منافسة كبيرة، وبشكل خاص في ظل النمو المتسارع في المبيعات على الرقائق الالكترونية عالمياً، ويتوزع ما نسبته 34.2%، من انتاج القطاع على الأجهزة الالكترونية.

بالإضافة إلى 30.2%، على أجهزة التواصل الالكترونية، و9.3%، على أجهزة العملاء الالكترونية، و12%، على الأنظمة الالكترونية للسيارات، و13.2%، على الالكترونيات الصناعية، وما نسبته 1.1%، على الفضاء الجوي المدني.

تأخير انتاج السيارات

ووفقاً لشركة الأبحاث (أي.إتش.أس ماركيت)، فإن نقص الرقائق قد يؤخر إنتاج نحو مليون سيارة في الربع الأول من السنة الجارية، ويرى متابعون بأنه من السابق لأوانه قياس التأثير على القطاعات الأخرى.

ومن المفترض أن تتراجع حدة النقص خلال العام، بسبب حملات التطعيم، والتي ستتيح للمصانع العودة إلى وتيرة الإنتاج المعتادة، إلى جانب انشاء مصانع جديدة.

واعتبرت (غلوبل فاوندريز) في بيان لها بأن  قطاع أشباه الموصلات، هي في صلب الاقتصاد العالمي، مطالبةً الحكومات إلى الاستثمار والقيام بدورها للمساعدة في سد الفجوة الواضحة بين العرض والطلب.

مال

تايبيه- بزنس ريبورت الإخباري|| سجلت شركة تايوان لصناعة أشباه الموصلات، زيادة في أرباحها الفصلية بنسبة 11%. ويؤكد ذلك كيفية استفادة الشركة من النقص العالمي...

أعمال

برازيليا- بزنس ريبورت الإخباري|| أغلقت أزمة عجز الرقائق “أشباه الموصلات” مصنعا لشركة هيونداي الكورية الجنوبية في البرازيل. وقالت شركة هيونداي موتور، أكبر شركة لصناعة...