Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

أسعار النفط تواصل مكاسبها بفعل التعافي السريع للطلب

أسعار النفط

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| حققت أسعار النفط، مكاسب سعرية لليوم الثالث على التوالي، الأربعاء، مدعومة بالتعافي السريع للطلب على العالمي على الوقود.

وعادت مستويات الاستهلاك إلى ما قبل جائحة كورونا، وهو ما يدعم تعافي الطلب بيانات قوية عن الاقتصاد الصيني متمثلة في نمو الصادرات.

كما وكسبت أسعار النفط الزخم، بعد اتفاق تحالف “أوبك+” على ضخ زيادات إنتاجية شهرية محدودة بنحو 400 ألف برميل يوميا، وهو المستوى المتفق عليه منذ تموز الماضي.

أسعار النفط

ووفق محللون نفطيون، فإن العقود الآجلة للنفط الخام ارتفعت على الرغم من التقارير التي

تفيد بأن الولايات المتحدة قد تستعين بالاحتياطي النفطي الاستراتيجي إلى جانب تحفيز شركات

النفط الصخري على العودة إلى زيادة الإنتاج.

وفي هذا الإطار، رجح سيفين شيميل، مدير شركة في جي إندستري الألمانية، أن تظل السوق

في حالة تأهب حتى تحسم الإدارة الأمريكية هذه الخطوة، على الرغم من تقارير تفيد أن قرار

السحب من المخزونات الاستراتيجية تأثيره محدود ولن يقلل الأسعار بأكثر من 5 في المائة ولفترة مؤقتة.

من جانبه، يقول روبين نوبل، مدير شركة أوكسيرا الدولية للاستشارات، إن هناك عديدا من

البدائل التي قد تكون مطروحة أمام الإدارة الأمريكية في الفترة المقبلة، ومنها: فرض حظر على

صادرات النفط الخام، إلى جانب تحفيز شركات النفط الصخري والسحب بوتيرة كبيرة من

المخزونات الاستراتيجية، ولكن الخيار الأخير هو الأقرب إلى الحدوث خلال الأسبوع الجاري أو المقبل.

ولفت إلى أن مجموعة “أوبك+” على قناعة بأن السوق مزودة بشكل جيد، وأن الارتفاعات

الحادة مصدرها إحلال النفط محل الغاز، بسبب النقص الحاد في الأخير وارتفاع أسعاره.

وأشار إلى أن المجموعة حريصة على التعاون مع المستهلكين، ولكنها ترى أن زيادة الإنتاج حاليا

ستفاقم من الأعباء، وقد تضر بتوازن واستقرار السوق.

ويرى، ماركوس كروج، كبير محللي شركة أيه كنترول لأبحاث النفط والغاز، أن “أوبك +” دعمت

إنتاج النفط الخام بمقدار 480 ألف برميل يوميا في أكتوبر.

وزاد نصف أعضاء المجموعة فقط الإنتاج الشهر الماضي، بينما يكافح كثيرون في التحالف لضخ

أكبر عدد ممكن من البراميل كما وعدوا، “ولكنهم يواجهون عقبات عدم الاستقرار وضعف

الاستثمارات في مشاريع المنبع، وأبرز الأمثلة على ذلك: ليبيا ونيجيريا”.

مسار الأسعار

في حين، تشير جولميرا رازيفا، كبير محللي المركز الاستراتيجي للطاقة في أذربيجان، إلى أن المخزونات النفطية لها تأثير واسع في مسار أسعار النفط الخام.

وتمكنت من الحد من الأسعار على مدار الأسبوعين الماضيين نسبيا بعد ارتفاعها بشكل مفاجئ، ولكنها لا تستمر على وتيرة واحدة خاصة في ضوء انتعاش الطلب المستمر وقيود “أوبك +” الممتدة.

ولفتت إلى أن أسواق النفط يؤثر فيها عديد من العوامل المتضادة، ولكن أسعار النفط أكثر ميولا إلى مواصلة الارتفاعات بفضل تراجع المخاوف المرتبطة بالجائحة واستبعاد العودة إلى الإغلاق واستمرار رفع قيود السفر خاصة في الولايات المتحدة أخيرا، مشيرة إلى توقع أغلب الدوائر التحليلية أن يظل النفط في نطاق يتراوح بين 80 و 85 دولارا في المدى القريب.

من ناحية أخرى، وفيما يخص الأسعار، ارتفعت أسعار النفط في السوق الأوروبية، لتواصل مكاسبها لليوم الثالث على التوالي بفضل رفع توقعات الطلب العالمي على الوقود، خاصة بعد إقرار البنية التحتية في الولايات المتحدة، وبيانات قوية عن الصادرات في الصين، والانتعاش العالمي بعد وباء فيروس كورونا.

مميز

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| توقع البنك الدولي أن تعود دول مجلس التعاون الخليجي إلى مسار النمو في ظل أسعار نفط مرتفعة واستجابات قوية لمواجهة...

اخر الاخبار

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| صعدت أسعار النفط صباح اليوم الخميس، مدعومة بتوقعات أن يوقف تحالف أوبك+ زيادة إمدادات النفط في اجتماعه المقبل. ويأتي الارتفاع...

مميز

الرياض- بزنس ريبورت الإخباري|| تبذل الولايات المتحدة جهودا نحو تهدئة التوترات مع السعودية، لا سيما في أسعار الطاقة ومجالات ذات العلاقة. وذكر موقع “بلومبيرغ”...

تجارة

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| ارتفعت أسعار النفط، 2% صباح الأربعاء، لتعوض بعض خسائرها قبيل اجتماع منظمة أوبك. ومن المقرر أن تدرس منظمة أوبك، كيفية...