Connect with us

Hi, what are you looking for?

العالم

أسعار النفط تهبط بضغط من مخاوف الطلب بفعل اغلاقات الصين

أسعار النفط

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| هبطت أسعار النفط، بشكل ملحوظ، في ظل مخاوف الطلب بفعل اغلاقات الصين واحتمالية الحظر الأوروبي للخام الروسي.

ويأتي تراجع أسعار النفط في ظل ترقب المستثمرين لاجتماع تحالف أوبك+ غدا الخميس.

وفي نهاية تعاملات أمس الثلاثاء، وهبطت أسعار النفط أكثر من 2% إذ غطت مخاوف الطلب الناتجة عن إغلاقات في الصين لاحتواء كوفيد-19 على احتمال حظر أوروبي على الخام الروسي.

أسعار النفط

وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التداول منخفضة 2.61 دولار، أو 2.4 بالمئة،

لتسجل عند التسوية 104.97 دولار للبرميل.

وأغلقت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط منخفضة 2.76 دولار، أو 2.6 بالمئة،

إلى 102.41 دولار للبرميل.

وقال جاري كانينجام مدير التداولات في تراديشن انريجي “توجد بواعث قلق حقيقية بشأن هل

الطلب الصيني، الذي هو عامل ضخم في الطلب العالمي، سيبقى قويا في 2022.”

وقال فيل فلين، المحلل في برايس فيوتشرز جروب، إن تحركات أسعار النفط من المرجح أن

تبقى متقلبة بينما يدرس المستثمرون تأثير الإغلاقات في الصين مقابل عقوبات نفطية يخطط

الاتحاد الأوروبي لفرضها على روسيا وقبيل اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي اليوم الأربعاء.

وفي سياق متصل، تبدأ دول “أوبك+”، غدا الخميس، الاجتماع الشهري للتكتل النفطي الذي بات

يواجه ضغوطا أقل إلحاحا لزيادة إنتاج الخام، في ظل حرب محتدمة في أوكرانيا يقابلها تراجع في

أسعار النفط على خلفية تدابير الإغلاق في الصين.

وعلى غرار كل مطلع شهر تقريبا منذ بدء تفشي جائحة كوفيد-19، تجتمع الدول الـ 13 الأعضاء

في “أوبك” بقيادة المملكة العربية السعودية، مع الدول العشر الشريكة للمنظمة بقيادة

موسكو، الخميس عبر الفيديو لإجراء تعديلات محتملة على سياساتها الإنتاجية.

اجتماع أوبك

ويقول محلّلون كثر إن “أوبك+”، التكتل الذي تأسس في العام 2016 لتنظيم السوق، سيكتفي

مرة جديدة بزيادة هامشية للإنتاج بنحو 400 ألف برميل يوميا.

وبالتالي سيواصل التكتل اتّباع استراتيجيته بالنسبة للزيادة التدريجية لإنتاجه النفطي التي بدأ تنفيذها في مايو 2021 في إطار التعافي الاقتصادي من تداعيات الجائحة التي استدعت خفضا حادا للإنتاج بعد تدهور الطلب.

منذ الاجتماع الأخير للتكتل في 31 مارس، بقيت الأسعار ضمن الهامش نفسه وتراوحت بين 97 دولارا و115 دولارا لبرميل خام برنت بحر الشمال المرجعي الأوروبي، وبين 92 دولارا و110 دولارات لخام غرب تكساس الوسيط المرجعي الأمريكي.

ومؤخرا سجّلت أسعار النفط تراجعا على خلفية “المخاوف من أن تؤدي عودة تدابير الإغلاق بسبب تسارع وتيرة تفشي فيروس كورونا في الصين، إلى كبح الطلب على النفط في هذا البلد”، وفق خبير المصرف التجاري الألماني “كومرتس بنك” كارستن فريتش.

وتواجه الصين أسوأ تفش للفيروس منذ ربيع العام 2020 وقد اتّخذت تدابير صارمة، خصوصا في شنغهاي حيث تفرض السلطات منذ شهر على السكان البالغ عددهم 25 مليون نسمة ملازمة منازلهم.

اخر الاخبار

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| صعدت أسعار النفط صباح الخميس، بدعم من انتعاش الطلب في الصين، بعد تخفيف قيود جائحة كورونا. ودعم استمرارية التفاوض حول...

مال

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| انخفضت أسعار النفط صباح الثلاثاء، مع اقبال المستثمرين على جني أرباح بعد الارتفاع الملحوظ في الفترة الماضية. وجاء انخفاض أسعار...

اخر الاخبار

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تخلت أسعار النفط عن مكاسبها السابقة مع افتتاح السوق المالية، الاثنين، في ظل جني المستثمرين الأرباح مع ارتفاع الأسعار الأسبوع...

اخر الاخبار

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تتجه أسعار النفط لتسجيل أول خسارة أسبوعية، منذ 3 أسابيع، رغم ارتفاعها الجمعة، في وقت فاق تأثير المخاوف من التضخم...