Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

أسعار السلع والمعادن تواصل التحليق بدعم من الطلب

أسعار السلع

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| واصلت أسعار السلع والمعادن التحليق وتسجيل الأرقام التاريخية، حول العالم، بدعم من الارتفاع الكبير على الطلب وضعف الإمدادات.

ووفق بيانات صادرة عن صندوق النقد الدولي، فإن أسعار السلع وخصوصا النحاس والفحم والصلب تتداول عند مستويات تاريخية.

كما ويتم تداول أسعار الألمنيوم عند أعلى مستوى منذ 2008 وسط قيود على الإنتاج في الصين أكبر منتج للمعدن، ومخاوف تعطل إمدادات مادة البوكسيت من غينيا المادة الخام المستخدمة في تصنيع المعدن.

أسعار السلع

وارتفاع أسعار السلع يهدد بتسارع معدل التضخم عالميا، وزيادة التكاليف على المستهلكين،

وسط تقارير ترجح استمرار ارتفاع الأسعار بشكل أكبر خلال العام المقبل.

ونتيجة لارتفاع أسعار السلع والمعادن، توقعت أخيرا وكالة موديز نمو أرباح الشركات الصناعية

8 في المائة حتى منتصف عام 2022، وذلك استنادا إلى التعافي الاقتصادي الذي يدعم الطلب

على المعادن الأساسية وخام الحديد والصلب والفحم.

وأشارت الوكالة إلى أن معظم أسعار المعادن الأساسية تظهر علامات الاستقرار في العام

المقبل، بعد أن وصلت إلى ذروتها التاريخية في العام الجاري.

وسجلت أسعار الفحم أعلى مكاسب من بين مجموعة السلع والمعادن الرئيسة محل الرصد،

بعد تسجيله مكاسب فاقت 120 في المائة حيث تتداول أسعار الفحم عند مستوى تاريخي.

ارتفاعات أخرى

كذلك قفزت أسعار الغاز الطبيعي بنحو 110 في المائة منذ بداية العام الجاري، لتداول عند أسعار

عام 2009، كذلك ارتفعت أسعار خام برنت بأكثر من 40 في المائة خلال الفترة، بينما نجد

مكاسب واسعة على الليثيوم تقترب من 50 في المائة لتتداول عند مستويات عام 2018.

ويستخدم الليثيوم في بطاريات السيارات الكهربائية والهواتف المحمولة، من خلال هيدروكسيد الليثيوم، وتعد أستراليا، تشيلي، والأرجنتين وكذلك الصين من أكبر منتجي الليثيوم، في حين تعد الصين، اليابان، وكوريا الجنوبية، والولايات المتحدة من أكبر مستورديها.

كذلك استعاد الألمنيوم زخمه خلال العام الحالي، حيث ارتفعت العقود الآجلة بنحو 850 دولارا للطن بما تعادل 43 في المائة لتصل إلى 2830 دولارا لتقترب من أعلى مستوى لها منذ تموز (يوليو) 2008.

كما تداولت أسعار الصلب والنحاس عند مستويات تاريخية بعد تسجيل أسعارها قفزات 32 و23 في المائة على التوالي، وسط طلب قوي للصلب قابله محدودية في العرض وسط قيود الإنتاج في الصين وهي أكبر منتج للصلب عالميا.

في الجهة المقابلة، تراجعت أسعار الذهب والبلاتينيوم وكذلك الحديد الخام خلال الفترة بنسب راوحت ما بين 4 و22 في المائة، حيث تصدرها تراجع الحديد الخام بنحو 22.4 في المائة رغم تسجيله مكاسب واسعة خلال العام الحالي تجاوزت 44 في المائة، إلا أن خام الحديد تعرض لضغوط عديدة محت تلك المكاسب أبرزها تباطؤ الطلب من الصين.

العالم

طرابلس- بزنس ريبورت الإخباري|| تتحرك الحكومة الليبية بكافة السبل، لوقف الغلاء في أسعار السلع وخصوصا الأدوية، والعمل على تثبيت الأسعار، في وقت يعاني المواطنين...

العالم

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| ارتفعت أسعار السلع الأساسية بشكل كبير في جميع أنحاء أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، منذ بداية تفشي جائحة كورونا وحتى...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| ازدادت مخاوف المنظمات الدولية المتخصصة بالغذاء وخبراء الاقتصاد من عجز الحكومات من السيطرة على انفلات أسعار السلع. وقد بلغت أسعار...

مال

طرابلس- بزنس ريبورت الإخباري|| شهدت أسعار السلع الغذائية والدوائية في الأسواق الليبية ارتفاعاً تراوح بين 10-13% خلال شهر يونيو/ حزيران الماضي. فيما رجح صندوق...