Connect with us

Hi, what are you looking for?

مميز

أزمة “أوبك+” تهدد بتفكيك التحالف.. وأسواق النفط العالمية “غير مستقرة”

مجموعة "أوبك+"

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تهدد أزمة “أوبك+” بتفكيك التحالف الذي تقوده السعودية، والذي يعمل على تنظيم أسعار النفط في العالم.

ومنذ أزمة “أوبك+” تشهد أسعار النفط في الأسواق العالمية، حالة من التذبذب ما بين الانخفاض والارتفاع، في ظل ترقب المستثمرين وتخوفهم من عدم التوصل لاتفاق.

وقد تكون أزمة أسواق النفط، وجودية بالنسبة لتحالف “أوبك” الذي جنى نجاحاته منذ النصف الثاني 2020 ودعم ارتفاع الأسعار فوق 75 دولارا للبرميل من متوسط 20 دولارا.

أزمة “أوبك”

واشتعلت الخلافات بين الإمارات وتحالف “أوبك+” الذي تقوده السعودية، في مؤشر على

إمكانية فقدان التحالف السيطرة على الإمدادات، لا سيما مع التحسن الكبير بالأسعار، وميل

الكثير من الأعضاء نحو زيادة إنتاجها لجني الأرباح، ما ينذر بحرب أسعار.

ومنذ مايو/أيار 2020، كانت قرارات “أوبك+” القوة الدافعة وراء تعافي أسعار النفط، رغم

متغيرات فيروس كورونا التي ما تزال تشكل خطرا على التعافي.

لذلك، فإن قرارات الإنتاج السريعة والتي تتم بشكل تدريجي، تعد عاملا أساسيا لمنع حدوث

اضطرابات مفاجئة في الأسعار سواء صعودا أو انخفاضا.

“أوبك+” علقت في 5 يوليو/تموز الجاري، محادثات استمرت 5 أيام، بعد رفض الإمارات مقترحا

سعوديا روسيا بزيادة محدودة في الإنتاج خلال الفترة من أغسطس/آب وحتى ديسمبر/كانون

الأول 2021، يرافقه تمديد اتفاق خفض الإنتاج حتى نهاية 2022 بدلا من أبريل/نيسان المقبل.

وبسبب فشل المفاوضات، تأثرت معنويات متعاملي الخام سلبا، إضافة إلى التأثر من ارتفاع

الإصابات بالطفرات الجديدة لفيروس كورونا، خصوصا المتحور “دلتا”، والذي يقول خبراء الصحة

أنه يضع العالم أمام موجة جديدة من تفشي جائحة كورونا.

وبدأت دول “أوبك+” في مايو/أيار 2020 تخفيضات غير مسبوقة في الإنتاج بمقدار 9.7 ملايين

برميل يوميا تشكل 10 بالمئة من الاستهلاك العالمي من الخام.

ومنذ ذلك الحين، جرى تقليص هذه التخفيضات وصولا إلى خفض حالي بمقدار 5.8 ملايين برميل يوميا.

نفي إماراتي

والأربعاء، أعلنت وزارة الطاقة والبنية التحتية الإماراتية أن المفاوضات بين الإمارات وتحالف

“أوبك+” ما زالت مستمرة، نافية التوصل إلى اتفاق بشأن حصص الإنتاج.

وقالت الوزارة، في بيان مقتضب أوردته وكالة أنباء الإمارات، إنها “تتابع ما تم تداوله في وسائل الإعلام بشأن التوصل إلى توافق بين دولة الإمارات وتحالف منظمة أوبك+ على تعديل سقف الإنتاج المرجعي للدولة”.

وأضافت الوزارة في بيانها، أن “المفاوضات البناءة ما تزال مستمرة بين الأطراف المسؤولة والاتفاق مع المنظمة (أوبك+) لم يتم حتى الآن”.

جاء النفي الإماراتي بعدما أوردت وكالة “بلومبرغ” للأنباء الأمريكية، في وقت سابق الأربعاء، أن أبوظبي توصلت إلى اتفاق وسط مع تحالف “أوبك+” لاستئناف خطواته بتخفيف قيود الإنتاج، اعتبارا من أغسطس/آب المقبل”.

حرب أسعار

من جانبها، توقعت وكالة الطاقة الدولية، إن خلاف تحالف “أوبك+” بشأن ضخ المزيد من الإمدادات، قد يفضي إلى حرب أسعار لا سيما مع ارتفاع الطلب على الخام، بفضل تسارع عمليات التطعيم ضد فيروس كورونا.

وذكرت الوكالة التي تتخذ من باريس مقراً لها، إن احتمال نشوب معركة على الحصة السوقية بين أعضاء “أوبك+”، حتى وإن كان مستبعداً، يهدد الأسواق النفطية.

وأضافت أن حالة الجمود الحالية في التحالف، يعني أن حصص الإنتاج ستظل عند مستويات يوليو/تموز، لحين إمكانية التوصل إلى تسوية، فيما ستشهد الأسواق النفطية حالة من الشح في الوقت الذي ينتعش فيه الطلب.

مال

مقديشو- بزنس ريبورت الإخباري|| أدى توقف استيراد الصومال عبر الحاويات من ميناء جبل علي في الإمارات إلى ميناء مقديشو، إلى ارتفاع حاد في أسعار...

مميز

تل أبيب- بزنس ريبورت الإخباري|| أعلنت الحكومة الإسرائيلية أنها ستعيد النظر في اتفاقها مع الإمارات بشأن نقل النفط إلى أوروبا عبر إسرائيل. وأفادت صحيفة...

مميز

نيودلهي- بزنس ريبورت الإخباري|| قالت وزارة الشؤون الخارجية في الهند، إن أكثر من 3500 هندي توفوا خارج البلاد بسبب كورونا، مشيرةً إلى أن أغلبية...

مميز

نيويورك- بزنس ريبورت الإخباري|| سجلت أسعار النفط تراجعاً تجاوز الـ 1%، في أعقاب قرار مجموعة “أوبك+” على زيادة الإمدادات بعد انهيار اتفاق سابق بسبب...