Connect with us

Hi, what are you looking for?

بزنس ريبورت الاخباري

العالم

لقاح كورونا بين احتكار الدول الغنية وحرمان الفقراء

لقاح كورونا بين احتكار الدول الغنية وحرمان الفقراء

بزنس ريبورت الإخباري– تبرز مخاوف عالمية من عدم وصول لقاح كورونا للدول منخفضة الدخل، في ظل ما يشهده العالم من توقيع بعض الدول لاتفاقات ثنائية مع شركات توزيع اللقاحات.

وعبرت عن المخاوف منظمة الصحة العالمية التي أكدت أنه ومع بدء نشر اللقاحات الأولى، فإن وعد الوصول العادل للقاح معرض لخطر جسيم.

وصرح مدير عام المنظمة تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، أمام الاجتماع 148 للمجلس التنفيذي للمنظمة، أن الاتفاقيات الثنائية الموقعة بين دولاً وشركات وصلت هذا العام إلى 12 صفقة، إلى جانب 44 صفقة ثنائية في عام 2020، ما يعني حرمان كثير من الدول من الوصول المبكر للقاحات.

وذكر غيبرييسوس أنه ” تم الآن إعطاء أكثر من 39 مليون جرعة من اللقاح في 49 دولة على الأقل من الدول مرتفعة الدخل”.

وأضاف ” 25 جرعة فقط في إحدى الدول ذات الدخل المنخفض، (ليس 25 مليون جرعة ولا 25 ألف جرعة، بل 25 فقط)”.

ورأى غيبرييسوس أن ” تجاوز الصف والقفز إلى مقدمة قائمة الانتظار، (خطأ كبير)، مشيراً إلى أن العالم على شفا فشل أخلاقي كارثي، وسوف يتم دفع ثمن هذا الفشل من خلال الأرواح وسبل كسب العيش في أفقر دول العالم “.

وكانت مبادرة تسريع إتاحة أدوات مكافحة فايروس كورونا، عملت في الأشهر الماضية، من خلال مرفقها المتخصص بتوفير

اللقاحات على الصعيد العالمي (مرفق كوفاكس) على الدعوة والتمهيد لتوزيع عادل للقاحات ونشرها.

دعوات للتبرع

ودعت منظمة الصحة العالمية، في وقت سابق، دول العالم الغنية، والتي من الممكن أن تكون حصلت على كمية أكبر

من احتياجاتها، للتبرع لمرفق (كوفاكس ) وتقديم اللقاحات له.

وقال تيدروس، في مؤتمر سابق في جنيف، ” لا توجد دولة مستثناة يمكنها تخطي دورها في الصف لتلقّح كل سكانها بينما

يبقى آخرون بدون أي لقاحات”.

وتابع مدير عام المنظمة، في اجتماع المجلس التنفيذي، ” لقد حصلنا على ملياري جرعة من خمسة منتجين، مع خيارات

لأكثر من مليار جرعة إضافية، ونهدف إلى بدء التسليم في شباط”.

وأكد في حديثه ” بأن اللقاح سيكفي الجميع إذا عمل العالم كأسرة عالمية واحدة لإيلاء الأولوية للأكثر عرضة لخطر الإصابة بالأمراض الشديدة والوفاة، في جميع البلدان “.

ولفت غيبرييسوس، إلى أن ” إن الظهور الأخير لمتغيرات الفيروس سريعة الانتشار، يجعل طرح اللقاحات بشكل سريع ومنصف أكثر أهمية “.

وأضاف “لكننا نواجه الآن الخطر الحقيقي المتمثل في أنه حتى عندما تجلب اللقاحات الأمل للبعض، فإنها تصبح لبنة أخرى

في جدار عدم المساواة بين من يملكون ومن لا يملكون في العالم “.

واستنكر مدير عام المنظمة ” أن يتم تطعيم البالغين الأصغر سناً والأكثر صحة في البلدان الغنية قبل العاملين الصحيين وكبار

السن في البلدان الفقيرة “.

حيث تعمل ” جميع الحكومات تريد إعطاء الأولوية لتطعيم العاملين الصحيين لديها وكبار السن أولا” .

فيما أبدى مخاوفه من تأخير عمليات تسليم كوفاكس بسبب الاكتناز وفوضى السوق والاستجابة غير المنسقة والاضطرابات الاجتماعية والاقتصادية المستمرة.

وذكر في حديثه، بأن ” الوضع يزداد تعقيداً مع إعطاء معظم الشركات المصنعة الأولوية للموافقة التنظيمية في البلدان الغنية

حيث تكون أرباحهم أكبر، بدلاً من تقديم ملفات كاملة إلى منظمة الصحة العالمية”.

خطوات ثلاث

وطالب مدير عام المنظمة، جميع دول العالم إلى العمل المشترك؛ وذلك لضمان أن يتم تطعيم العاملين الصحيين وكبار السن في

جميع البلدان خلال المائة يوم الأولى من هذا العام، ونوّه إلى أنه يمكن تحقيق ذلك من خلال ثلاث خطوات:

1.    دعوة الدول التي وقعت اتفاقيات ثنائية وتتحكم في التوريد إلى التحلي بالشفافية بشأن هذه العقود مع كوفاكس، بما في ذلك الكمية والأسعار وتواريخ التسليم.

2.    دعوة منتجي اللقاحات إلى تزويد منظمة الصحة العالمية بالبيانات الكاملة للمراجعة التنظيمية لتسريع الموافقات.

كما ندعو المنتجين إلى السماح للدول ذات العقود الثنائية بمشاركة الجرعات مع كوفاكس، وإعطاء الأولوية لتزويد كوفاكس بدلاً من الصفقات الثنائية الجديدة.

3.    دعوة جميع البلدان التي تقدم اللقاحات إلى استخدام اللقاحات التي تلبي المعايير الدولية الصارمة للسلامة والفعالية والجودة وتسريع الاستعداد لنشرها.

لمتابعة أخر التقارير الاقتصادية العربية والعالمية انقر هنا

You May Also Like

مال

Neque porro quisquam est, qui dolorem ipsum quia dolor sit amet, consectetur, adipisci velit, sed quia non numquam eius modi tempora.

تكنولوجيا

على الرغم من صعوبة عام 2020 ماليا، الا ان الحصول على جهاز جديد يكون بمواصفات وقدرات جيدة وبسعر مقبول  يعتبر من الصفقات المربحة. وفي...

مميز

بزنيس ريبورت الإخباري – لم يكن عام 2020 مجرد عام ينتهي والسلام، فقد كان صعبا جدا على العالم بسبب جائحة كورنا، وكان أصعب على...

العالم

Nulla pariatur. Excepteur sint occaecat cupidatat non proident, sunt in culpa qui officia deserunt mollit anim id est laborum.