Connect with us

Hi, what are you looking for?

أعمال

البنك الدولي يدعو الحكومات لتحسين أنظمة الرعاية الصحية لإنجاح حملة التطعيم ضد كورونا

البنك الدولي

بزنس ريبورت الإخباري– دعا البنك الدولي الحكومات إلى تحسين أنظمة الرعاية الصحية لإنجاح حملة التطعيم ضد جائحة فيروس كورونا المستجد.

وقالت دراسة صادرة عن البنك الدولي إنه ينبغي على الحكومات تحسين أنظمة الرعاية الصحية للمهمة العاجلة المتمثلة في تفعيل حملة التطعيم.

دراسة صادرة عن البنك الدولي

وأصدر الدراسة كل من ريكا مينون مديرة قطاع الصحة بالبنك الدولي، وأخصائية الصحة الأولى سون نام نغوين؛ وقاهر ضناني (المدير المساعد) وإميلي سرازين (العضو المنتدب) وسناء رفيق (رئيسة المشروع) من مجموعة بوسطن الاستشارية.

وجاء في الدراسة: ليس من المبالغة في شيء إذا ما قلنا إن النجاح في طرح لقاحات كورنا وتعميمها غاية في الأهمية.

ومع ارتفاع عدد الحالات اليومية على مستوى العالم، تبرز اللقاحات بوصفها أقوى أداة لحماية الأرواح وسبل كسب العيش ووضع نهاية لهذه الجائحة.

ولحسن الحظ، تم الحصول على ترخيص لطرح العديد من اللقاحات المرشحة للاستخدام في حالات الطوارئ ويجري تعميمها في الوقت الحالي في جميع أنحاء العالم.

غير أن طريق التحقق من سلامة هذه اللقاحات وفعاليتها في التجارب السريرية إلى تحصين السكان بصورة تامة طويل ومعقد.

وعند التحضير لتعميم اللقاحات على المواطنين على نطاق غير مسبوق، يجب على الحكومات تحسين أنظمة الرعاية الصحية للمهمة العاجلة المتمثلة في تفعيل حملة التطعيم، وعلى المدى الطويل لكوننا علينا أن نتكيف مع إمكانية العيش مع كورونا (كوفيد ــ 19) بوصفه مرض وبائي.

ويجب القيام بكل ذلك بوتيرة غير مسبوقة وعلى نطاق لم يحدث من قبل، وتحت رقابة عامة مكثفة، وعلى نحو يبعث على الطمأنينة في مواجهة ضبابية المشهد وعدم اليقين الشديد.

تأثرت منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (MENA) بشكل كبير بالوباء، مع أكثر من 2.75 مليون حالة مؤكدة في المنطقة حتى الآن.

واستجابة لذلك، تحرز العديد من بلدان الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بالفعل تقدمًا كبيرًا في الاستراتيجية وعناصر الشراء لخطط اللقاحات الوطنية الخاصة بها.

أطلقت حتى الآن عشر دول في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بالفعل حملات تطعيم.

البنك الدولي يطلق ورشات عمل

في هذا السياق، ينظم البنك الدولي سلسلة من ورش العمل لمساعدة دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على التفكير في أكثر القضايا إستراتيجية فيما يتعلق بالتطعيم ضد فيروس كوفيد -19 والتعلم من تجارب بعضها البعض.

فيما يلي، نضع العناصر الأربعة الرئيسية التي يجب مراعاتها عند التخطيط لنشر التلقيح الشامل:

1. استراتيجية اللقاحات

تعتمد استراتيجيات اللقاحات على قيام الحكومات بتحديد أهداف واضحة للآجال القصيرة والمتوسطة والطويلة.

وتساعد هذه الأهداف على تحديد الفئات السكانية ذات الأولوية للحصول على اللقاحات، واللقاحات الأنسب في السياق الوطني، والعرض والطلب المتوقعين، ومتطلبات النشر، والسيناريوهات المحتملة التي قد تتحقق.

ويجب مساندة هذه الاستراتيجيات من خلال اللوائح والضوابط وخطة تشغيلية ونظام مراقبة جيد لتتبع التقدم المحرز في حملة التلقيح لضمان الوصول الفعال والعادل.

2. الشراء

من المتوقع أن يكون العرض العالمي للقاحات كوفيد -19 في عام 2021 أقل من الطلب حتى في أفضل سيناريو.

في حين أن الحاجة إلى شراء اللقاحات ملحة، فإن لكل لقاح آثار انتشاره الخاصة بما في ذلك الأسعار والنظام والتخزين والنقل والإدارة.

يجب أن تكون قرارات الشراء مستنيرة من خلال تقييمات آثار النشر هذه وقدرة النظام الصحي للبلد. على سبيل المثال، اختارت بعض البلدان لقاحات لا تتطلب سلسلة فائقة البرودة.

3. التوزيع

مما لا شك فيه أن استعداد سلاسل الإمداد يمثل أهمية بالغة بالنسبة لجميع البلدان – سلاسل الإمداد الحالية الخاصة بالتحصين هي على الأغلب ليست مجهزة على نحو جيد لإدارة توزيع لقاحات كورونا.

وهناك ثلاث مشكلات رئيسية ينبغي النظر فيها وهي كفاءة سلسلة التبريد، وكفايتها، والخدمات اللوجستية حتى الميل الأخير، والمستلزمات والإمدادات الإضافية.

وتتسم متطلبات سلاسل الإمداد الخاصة باللقاحات المرشحة في الموجة الأولى، مثل سلسلة فائقة البرودة، بأنها صارمة للغاية.

وحتى بالنسبة للقاحات التي تعتبر متطلبات سلاسل الإمداد الخاصة بها قياسية وموحدة، تتضمن التحديات مطابقة جرعات اللقاح مع الإمدادات الإضافية، والمساعدة في تتبع الموارد النادرة، وضمان توافر الإمدادات اللازمة لإدارة الجرعة الثانية، والمساعدة في زيادة الإنتاجية بأحجام تفوق حملات التحصين المعتادة.

تعزيز النظام الصحي أمر أساسي للتوزيع الفعال. يجب على البلدان النظر في أدوات الدفع لتعبئة القوى العاملة الصحية بسرعة من أجل التطعيم وتعزيز أنظمة البيانات المطلوبة لتتبع اللقاح والمستفيدين واليقظة الدوائية المستمرة.

يجب تحسين قبول المجتمع للقاحات والطلب عليها من خلال حملات تواصل جيدة التصميم مع مراعاة الرؤى السلوكية.

قد تكون هناك حاجة للاتصالات الموجهة لشرائح سكانية مختارة لمعالجة المعلومات الخاطئة والمفاهيم الخاطئة.

4. التمويل

يجب على الحكومات تقدير التكاليف الإجمالية لشراء اللقاح وتوزيعه في سيناريوهات مختلفة والتخطيط وفقًا لذلك. على أساس التكلفة، يجب إجراء تحليل للحيز المالي.

ومن الأمور الجوهرية في ذلك تقييم الخيارات والمفاضلات لتعبئة الأموال المحلية والخارجية، بما في ذلك تكاليف الفرصة البديلة، مع مراعاة الحاجة إلى الحفاظ على محفظة لقاحات متوازنة.

ومع ذلك، هناك أوجه عدم يقين أساسية متأصلة في طرح لقاح جديد، والتي يجب اتخاذ إجراءات طارئة بشأنها.

على سبيل المثال، سترتفع التكاليف بشكل كبير في الحالات التي تكون فيها مدة حماية اللقاح أقصر من المتوقع أو حماية اللقاح الأضعف ضد المتغيرات الناشئة.

أعمال

بزنس ريبورت الإخباري- كشف صندوق النقد الدولي عن بوادر تعافٍ اقتصادي على المستوى العالمي، مُحذراً من تواصلِ مخاطر كبيرة في ظل اكتشاف سلالات جديدة...

أعمال

بزنس ريبورت الإخباري– قال البنك الدولي إن القوانين لا تزال تقيد الفرص الاقتصادية للمرأة رغم ما تم تحقيقه من تقدم. وذكر تقرير صادر عن...

أعمال

لبنان – بزنس ريبورت الإخباري || هدد البنك الدولي لبنان بتعليق تمويل لقاحات كورونا بسبب المخالفات الحاصلة في عملية التطعيم. تحذيرات البنك الدولي وحذر...

أعمال

بزنس ريبورت الإخباري- توقع البنك الدولي انكماش الاقتصاد الفلسطيني بنسبة 11.5 بالمئة العام الماضي، بفارق كبير عن تقديرات سابقة بانكماش حول7%، تحت تأثير جائحة...