Connect with us

Hi, what are you looking for?

تجارة

شركة قطر للبترول تزوّد الصين بكميات هائلة من الغاز سنويا

شركة قطر للبترول

الدوحة- بزنس ريبورت الإخباري|| من المقرر أن تبدأ شركة قطر للبترول، مطلع العام المقبل 2022، بتزويد الصين بكميات هائلة من الغاز سنويا.

وقالت شركة قطر للبترول إنها وقعت اتفاقية مع مؤسسة الصين للنفط والكيميائيات “سينوبيك”، لإمدادها بمليوني طن سنويا من الغاز الطبيعي المسال.

وترى شركة قطر إن هذه الاتفاقية مميزة عن سابقاتها من الاتفاقيات، “لأنها الأولى مع شركة “سينوبيك” الرائدة في مجال الغاز في الصين.

شركة قطر للبترول

بدوره، قال وزير الدولة لشؤون الطاقة القطري، الرئيس التنفيذي لشركة قطر للبترول، سعد بن شريده الكعبي، إن تاريخ الشراكة في مجال الغاز الطبيعي المسال مع الصين يعود إلى عام 2009، عندما بدأت “قطر للبترول” بتوريد الغاز من خلال مجموعة من الاتفاقيات المماثلة مع عدد من الشركاء.

في حين، اعتبر رئيس مجلس إدارة مجموعة “سينوبيك”، جانغ يوجو، توقيع هذه الاتفاقية طويلة الأمد مع قطر للبترول، خطوة أخرى من جانب “سينوبيك” للوفاء بالتزاماتها تجاه الاستدامة وبتلبية الاحتياجات المتزايدة للسوق الصيني.

ومنذ تسليم الشحنة الأولى من الغاز الطبيعي المسال، في سبتمبر 2009، ورّدت شركة قطر أكثر من 62 مليون طن من الغاز الطبيعي المسال إلى الصين حتى اليوم.

شريك استراتيجي

وتعد الصين شريكا رئيسا واستراتيجيا لدولة قطر في مجال الطاقة عبر مختلف مكوناتها، وفي مقدمتها الغاز الطبيعي المسال.

كما تعتبر الصين محركا رئيسا للنمو في سوق الغاز الطبيعي المسال، إذ تتبنى الحكومة سياسات بيئية متقدمة بشكل متزايد.

ويشار إلى أن شركة قطر وقعت، في إبريل 2020، عقدا لحجز سعة لبناء عدد من ناقلات الغاز الطبيعي المسال في الصين، لتكون جزءا من متطلبات أسطول ناقلات “قطر للبترول” اللازم لدعم مشاريع إنتاج الغاز الطبيعي المسال، ومن ضمنها مشاريع توسعة حقل الشمال، وذلك  مع شركة مجموعة “هودونغ-زونغوا” لبناء السفن المحدودة، والمملوكة بالكامل لمؤسسة الصين الوطنية لبناء السفن المحدودة.

وينص العقد على حجز حصة كبيرة من سعة بناء ناقلات الغاز في أحواض بناء السفن التابعة للشركة، لصالح “قطر للبترول” حتى نهاية العام 2027.

وتواصل “قطر للبترول” العمل في مشروع حقل الشمال الشرقي والذي سيرفع طاقة قطر الإنتاجية من الغاز الطبيعي المسال من 77 مليونا إلى 110 ملايين طن سنويا.

كما ستعمل المرحلة الثانية من التوسعة المخطط لها، وهي مشروع حقل الشمال الجنوبي، على زيادة الطاقة الإنتاجية للغاز الطبيعي المسال من 110 ملايين إلى 126 مليون طن سنويا، بحلول عام 2027.

تسوق

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| بذلت سوريا قصارى جهدها لإحداث العديد من التغييرات التكنولوجية فيما يتعلق بمعرض دمشق الدولي، بعد انقطاعه لفترة وجيزة. وأطلقت موقعا...

اخر الاخبار

تجري مؤسسة اليانصيب السوري سحبها الدوري لبطاقات اليانصيب معرض دمشق الدولي، ويترقب آلاف المشتركين باليانصيب السوري لحظة الكشف الرسمي عن رقم البطاقة الفائزة بالجائزة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتبر ساعات رولكس واحدة من السلع الفارهة التي يتباهى الأثرياء باقتنائها، كدلالة على الفخامة والذوق الرفيع. ورولكس العلامة التجارية الشهيرة...

العالم

At vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores.