Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

حملة صينية تهوى بالعملات الرقمية وتفقد بتكوين 6% من قيمتها

العملات الرقمية

بكين- بزنس ريبورت الإخباري|| هوت العملات الرقمية بعد حملة صينية شرسة عليها، ضمن الإجراءات التنظيمية للقضاء على تداول العملات المشفرة.

وقال البنك المركزي الصيني، إن التعامل بالعملات الرقمية “غير قانوني”، حيث سعت القواعد الصينية إلى منع المضاربة وغسل الأموال.

وبعد حديث البنك الصيني، انخفضت قيمة بتكوين 6%، بعدما انخفضت بداية 5.5%، مسجلة 42.232 دولار.

العملات الرقمية

وقال بنك الشعب الصيني في بيان إن “النشاطات التجارية المرتبطة بالعملات الافتراضية هي

نشاطات مالية غير قانونية”، مضيفا أنها “تهدد بشكل خطير ضمانة أصول الأشخاص”.

وأوضح البنك المركزي أنه سيتم “التحقيق مع المخالفين بارتكاب تهم جنائية، وفقا للقانون”،

ويحظر الإشعار كل النشاطات المالية ذات الصلة، التي تنطوي على العملات الرقمية، على غرار

تداول عملات مشفرة وبيع رموز وتعاملات، التي تنطوي على مشتقات العملات الافتراضية

و”جمع أموال بطريقة غير قانونية”.

وقال البنك إنه في الأعوام الأخيرة “أصبح تداول بتكوين والعملات الافتراضية الأخرى منتشرا

على نطاق واسع، ما أدى إلى تعطيل النظام الاقتصادي والمالي، وبالتالي إلى غسل الأموال

وجمع أموال بطريقة غير قانونية وعمليات احتيال وغيرها من النشاطات غير القانونية والإجرامية”.

وفي حين أن إنشاء العملات المشفرة وتداولها غير قانوني في الصين منذ 2019، حذرت إجراءات

صارمة إضافية فرضتها بكين هذا العام المصارف إلى وقف التعاملات ذات الصلة، وأغلقت كثيرا

من الشبكة الواسعة في البلاد لتعدين بتكوين.

وأرسل البيان الصادر عن البنك المركزي أقوى إشارة حتى الآن على أن الصين لن تسمح

باستخدام العملات المشفرة، ولا يمكن للبنوك المركزية تتبع عملة بتكوين، وهي أكبر عملة

رقمية في العالم، وغيرها من العملات المشفرة، ما يصعب عملية تنظيمها.

استثمارات غير مشروعة

ويقول محللون إن الصين تخشى انتشار الاستثمارات غير المشروعة وجمع الأموال عبر العملات المشفرة في ثاني أكبر اقتصاد في العالم، الذي لديه أيضا قواعد صارمة حول تدفق رؤوس المال إلى الخارج.

وتفتح هذه الحملة على العملات المشفرة أيضا الأبواب أمام الصين لتقديم عملتها الرقمية الخاصة القيد الإنشاء، ما يسمح للحكومة المركزية بمراقبة كل التعاملات.

في يونيو، قال مسؤولون صينيون إنه قبض على أكثر من ألف شخص لاستخدامهم أرباحا من خلال شراء عملات مشفرة.

وحظر عديد من المقاطعات الصينية نشاطات تعدين العملات المشفرة منذ بداية العام الحالي، مع تمثيل منطقة واحدة 8 في المائة من قوة الحوسبة اللازمة لتشغيل قواعد البيانات العالمية، وهي مجموعة من سجلات الحسابات المخصصة لتسجيل التعاملات بعملة بتكوين.

وتراجعت قيمة بتكوين في مايو على خلفية تحذير بكين للمستثمرين من المضاربة بالعملات الرقمية.

وتراجعت أسهم العملات الرقمية المشفرة بعد أن وسعت الصين حملتها ضد العملات الرقميه. وأدت التعليقات الصادرة عن بنك الشعب الصيني إلى انخفاض قيمة العملات الرقميه المشفرة، حيث تراجعت قيمة بتكوين إلى ما دون 44 ألف دولار.

وانخفض سهم شركة “أرجو بلوكتشين” 10 في المائة، في لندن، بينما خسرت “نورثرن داتا” لتعدين بتكوين 2 في المائة في فرانكفورت.

وتراجعت في الولايات المتحدة أسهم شركة تداول العملات الرقمية المشفرة “كوين بيز” 3 في المائة، وفي الوقت نفسه، تراجعت أسهم شركة “ماراثون ديجيتال” 6.2 في المائة، وسجلت أسهم شركة “إيبانج إنترناشيونال” لتعدين العملات الرقمية انخفاضا أكبر من 4 في المائة.

العالم

بكين- بزنس ريبورت الإخباري|| نجحت شركة العقارات “إيفرجراند الصينية” العملاقة، في الوفاء بالتزاماتها من قرض، قبل ساعات قليلة من انتهاء فترة السداد المسموحة. ويتخوف...

مال

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| كسبت العملات الرقمية الزخم ووصلت لمستويات قياسية الأربعاء، قبل التراجع قليلا صباح اليوم الجمعة. وجاء الارتفاع الكبير في ظل ارتفاع...

مال

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| قفزت عملة بتكوين الرقمية بنسبة 130% منذ بداية العام الجاري 2021، لتسجل أعلى مستوياتها على الاطلاق أمس الأربعاء، عند 66...

العالم

واشنطن- بزنس ريبورت الإخباري|| أكدت وزارة الخزانة الأمريكية أن العملات الرقمية قوّضت العقوبات الاقتصادية التي تفرضها الولايات المتحدة على الدول المخالفة. وقال وزير الخزانة...