Connect with us

Hi, what are you looking for?

العالم

الطاقة والخدمات تدفعان بتسارع التضخم في منطقة اليورو خلال أبريل

النشاط التجاري

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| قال مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي “يورستات”، إن التضخم في منطقة اليورو تسارع خلال شهر ابريل/ نيسان الماضي، بفعل زيادة حادة في تكاليف الطاقة والخدمات.

وجاءت تصريحات مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي، تزامناً مع تحذيرات البنك المركزي الأوروبي من التضخم واستمرار الخطورة المرتفعة للاضطرابات المالية في منطقة اليورو بعد انتهاء أزمة جائحة كورونا.

وقال «يوروستات»، إن «أسعار المستهلكين» في 19 دولة تتعامل باليورو ارتفعت 0.6 في المائة على أساس شهري، وسجلت زيادة سنوية 1.6 في المائة، ارتفاعاً من 1.3 في المائة سنوياً خلال مارس (آذار).

منطقة اليورو

ويريد «البنك المركزي الأوروبي» أن يقترب معدل التضخم من اثنين في المائة على المدى

المتوسط، لكنه حذر بأن وتيرة الصعود الأسرع ترجع بصفة أساسية لتأثير المقارنة بأسعار

الطاقة المنخفضة جداً قبل عام.

وارتفعت أسعار الطاقة، مثل النفط والغاز، 10.4 في المائة على أساس سنوي في أبريل،

لتضيف 0.96 نقطة مئوية لرقم التضخم النهائي. وعلى الجانب الآخر، هبطت تكلفة الأغذية غير

المصنعة، وهي مكون آخر شديد التقلب، 0.3 في المائة على أساس سنوي.

وبالتزامن؛ أظهرت بيانات رسمية، أن تصخم أسعار المستهلكين في بريطانيا؛ المنفصلة عن

الاتحاد الأوروبي رسمياً منذ بداية العام، ارتفع إلى 1.5 في المائة خلال أبريل من 0.7 في المائة خلال مارس.

البنك المركز الأوروبي

من جانبه، قال «البنك المركزي الأوروبي» في مراجعته الاستقرار المالي: «حتى في ظل انتعاش

الاقتصاد، من المتوقع زيادة إفلاس الشركات على المستويات المنخفضة للغاية خلال عام

2020، ويرجع ذلك جزئياً إلى تراكم قضايا الإفلاس».

وأضاف البنك في التقرير، الذي يقدمه كل 6 أشهر، أنه «نتيجة لذلك، تواجه الحكومات توازناً

حساساً بين إجراءات الدعم المعدلة مبكراً، التي ربما تساهم في موجة إفلاس للشركات،

والحفاظ على إجراءات الدعم لفترة طويلة، لتبقى الشركات قادرة على الإنتاج».

ارتفاع مبيعات السيارات

وفي سياق منفصل، ربما يعبر عن انتعاش جزئي للاقتصاد، أظهرت بيانات اقتصادية، ارتفاع

مبيعات السيارات في الاتحاد الأوروبي خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الحالي، مقارنة

بالفترة نفسها من العام الماضي، بعد ارتفاعها خلال أبريل الماضي بأكثر من 200 في المائة

سنوياً في ظل تضرر الشهر نفسه من العام الماضي من وباء كورونا.

وذكر اتحاد مصنعي السيارات الأوروبي في نشرته الشهرية، أنه جرى تسجيل نحو 3.4 مليون

سيارة جديدة في دول الاتحاد الأوروبي خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الحالي بزيادة

نسبتها 24.4 في المائة سنوياً.

وأشار الاتحاد إلى أن المبيعات القوية خلال مارس وأبريل الماضيين أثرت بشكل إيجابي على

نتائج الأشهر الأربعة الماضية بشكل كلي.

مال

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| نما اقتصاد منطقة اليورو بوتيرة قوية في الربع الثاني، بعدما انتعش من الركود الذي خلفته تداعيات جائحة كورونا. وبحسب البنك...

العالم

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| من المتوقع أن يجبر ارتفاع معدل التضخم، مجلس الاحتياطي الفدرالي على تعجيل رفع أسعار الفائدة الأمريكية مرتين على الأقل في...

تجارة

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| أفادت إحصائية رسمية، بأن النشاط التجاري في منطقة اليورو بدأ عند أعلى معدل له منذ 21 عاما في يوليو/ تموز....

العالم

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تزعج الضغوط التضخمية على أسواق المال، المستثمرين الذي يزداد القلق لديهم بما يهدد التعافي الاقتصادي والنمو العالمي. ويزيد فيروس كورونا...