Connect with us

Hi, what are you looking for?

تسوق

الأمم المتحدة: ملايين الأطنان من الغذاء محتجزة في أوكرانيا

الأمم المتحدة: ملايين الأطنان من الغذاء محتجزة في أوكرانيا

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| أرسلت الأمم المتحدة تحذيرا شديدا، عن استمرار الآثار الغذائية الكارثية للحرب الروسية على أوكرانيا، مؤكدة أن ملايين الأطنان من الغذاء لا تزال محتجزة.

وقالت الأمم المتحدة إن الحرب في أوكرانيا تخلف أثارا خطيرة على قدرتها على توصيل المساعدات الأغذية اللازمة، بصورة عاجلة للدول حول العالم، حيث أن معظمها محتجز في موانئ أوكرانيا.

وقال مارتن فريك مدير برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، إن هناك 4.5 مليون طنا من الحبوب محتجزة في موانئ أوكرانيا، وعلى متن سفن ولا يمكن استخدامها.

الأمم المتحدة

ويعد استيراد الأغذية صعبا للغاية حيث لا يمكن الوصول لموانئ أوكرانيا والطرق البحرية للبلاد

بسبب هجوم روسيا.

ويشار إلى أنه حتى بدء الحرب، كانت أوكرانيا من أهم منتجي القمح في العالم، بالإضافة إلى

كونها أكبر منتج للذرة، وتعتمد الكثير من الدول على القمح الرخيص من أوكرانيا، وتعد الحبوب

مهمة للمساعدات الغذائية.

ووفر البرنامج حتى الآن، مساعدات لـ 2.5 مليون أوكرانيا، معظمهم في أوكرانيا نفسها ومئات

الآلاف في مولدوفا،

وأضاف مارتن فريك: “هناك حاجة لإيصال الطعام للمواطنين الأوكرانيين المحاصرين والذين

يعانون، ولكن أيضا هناك حاجة لإخراجه من المنطقة وتوزيعه حول العالم، للتخفيف من حدة

أزمة الغذاء العالمية”.

تصدير كبير

وفي سياق متصل، قالت وزارة الزراعة الأوكرانية، الجمعة، إن صادرات الحبوب الأوكرانية وصلت

إلى 45.709 مليون طن منذ بداية موسم (2021-2022)، إذ استأنفت نشر بيانات تصدير الحبوب.

وذكرت الوزارة أن ذلك يشمل 763 ألف طن تم تصديرها في أبريل، لكنها لم تذكر أرقاما للمقارنة.

كما وقال مسؤولون زراعيون كبار، هذا الشهر، إن أوكرانيا صدرت ما يزيد على 300 ألف طن من الحبوب في مارس.

في حين، قال رئيس الوزراء الأوكراني، دينيس شميغال، في اجتماع حكومي بثه التلفزيون: “اتفقنا بالفعل مع بولندا وليتوانيا وألمانيا وبلغاريا ورومانيا، ونتفاوض بالتوازي بنشاط على استخدام البنية التحتية للموانئ في هذه البلدان لتصدير المنتجات الأوكرانية”.

وذكرت الوزارة أن أحجام صادرات 2021-2022 شملت 18.5 مليون طن من القمح و21.1 مليون طن من الذرة و5.7 مليون طن من الشعير.

وشملت صادرات أبريل 115 ألف طن من القمح و622 ألف طن من الذرة و25 ألف طن من الشعير.

ولم توضح الوزارة كيفية توصيل الحبوب.

كانت أوكرانيا، وهي منتج زراعي رئيسي، تصدر معظم سلعها عادة عبر الموانئ البحرية، لكنها اضطرت بسبب الغزو الروسي للتصدير بالقطار عبر حدودها الغربية أو عبر موانئ نهر الدانوب الصغيرة.

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| دخل سوق القمح العالمي، موسم الحصاد، وسط تخوفات من عدم القدرة على التصدير في ظل أزمة كبيرة تعتري سوق القمح....

تجارة

أبوظبي- بزنس ريبورت الإخباري|| أصدرت الحكومة الإماراتية، قرارا بمنع إعادة تصدير القمح ودقيق القمح هندي المنشأ، في ظل أزمة السلعة الاستراتيجية العالمية. وقالت وكالة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| أعلن مجلس الحبوب الدولي عن توقعاته لإنتاج القمح العالمي إلى أدنى مستوياته منذ 3 سنوات، لتصل التوقعات إلى 769 مليون...

تسوق

الكويت- بزنس ريبورت الإخباري|| أكدت دولة الكويت بأن القمح متوفر في البلاد ولا نقص أو تهديد للمخزون في ظل قلة الكميات في العالم، في...