Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

أسعار النفط ترتفع بأكثر من 5.6% قبيل اجتماع “أوبك”

أسعار النفط

نيويورك- بزنس ريبورت الإخباري|| شهدت أسعار النفط ارتفاعاً أكثر من 5.6%، بالتزامن مع بحث المستثمرين عن صفقات رابحة، في أعقاب تراجعها يوم الجمعة الماضية.

ودعم الأسعار التوقعات باحتمال أن توقف “أوبك+” في اجتماعها الوزاري المقبل الخميس، العمل بزيادة الإنتاج الشهرية وقدرها 400 ألف برميل يوميا وذلك عقب تهاوي الأسعار على أثر الأنباء عن انتشار السلالة الجديدة من فيروس كورونا “أوميكرون”.

وتسود حالة من المعنويات السلبية في السوق النفطية مع تنامي التوقعات بضعف الطلب في ضوء عودة قيود الإغلاق وحظر السفر في العديد من دول العالم ما يجدد الاحتمالات بعودة وفرة المعروض النفطي في الربع الأول من العام المقبل.

أسعار النفط

وقال محللون نفطيون، إن مجموعة المنتجين في “أوبك+” تراقب عن كثب وضع السوق

النفطية وترصد التأثيرات المتعلقة بالمتحورة “أوميكرون” خاصة تأثيرها في الطلب العالمي

وسيتم التعامل معها بالحذر نفسه الذي تعتمده المجموعة منذ بداية أزمة الوباء وهو الأمر

الذي أكدته تصريحات ألكسندر نوفاك نائب رئيس الوزراء الروسي اليوم.

وأكد روبرت شتيهرير مدير معهد فيينا الدولي للدراسات الاقتصادية، أن اجتماع “أوبك+”

الخميس المقبل يأتي في توقيت دقيق بسبب ظهور مستجدات واسعة التأثير في السوق

وأهمها متغير “أوميكرون” المقلق.

وبيّن أن الأسعار ارتفعت في بداية الأسبوع بسبب تكهنات باحتمال تأجيل الزيادة الشهرية

المقررة في الإنتاج لكانون الثاني (يناير) المقبل نتيجة اتساع معاناة الطلب وتوقعات وفرة المعروض.

ورجح أن تعيد الولايات المتحدة أيضا النظر في خطة خفض الأسعار عن طريق إطلاق

المخزونات بعدما انهارت الأسعار بشكل حاد في نهاية الأسبوع الماضي بتأثير من المخاوف

المتعلقة بعمليات الإغلاق الجديدة بسبب سلالة كورونا المتحورة والأسرع في الانتشار والأخطر في نشر العدوى.

من جانبه، قال ردولف هوبر الباحث في شؤون الطاقة ومدير أحد المواقع المتخصصة، إن

انخفاض أسعار خام برنت بنحو 11 في المائة في يوم واحد كان ضربة مفاجئة للسوق بسبب حالة

الذعر التي رافقت ثبوت وانتشار متغير كورونا الجديد وفي ظل اتخاذ إجراءات تقييدية من قبل حكومات الدول المختلفة.

حرص المنتجين

وذكر أن إعلان روسيا عن تأجيل اجتماع لجنة المراقبة الوزارية لـ”أوبك+” إلى الخميس يعكس

حرص المنتجين على دراسة وضع السوق بالتفصيل وعدم التعجل في اتخاذ قرارات الإنتاج

المقبلة خاصة في ظل غموض وضع المتغير الجديد وتأثيراته الكاملة في السوق النفطية.

وفيما يخص الأسعار، ارتفع النفط أمس مع بحث المستثمرين عن صفقات رابحة بعد تراجعها الجمعة وبفعل تكهنات بأن تجمع أوبك+ ربما يوقف زيادة إنتاج النفط في ظل انتشار السلالة أوميكرون من فيروس كورونا، لكن الأجواء لا تزال حذرة في ظل عدم معرفة شيء يذكر عن المتحور الجديد.

وقفزت الأسعار أكثر من 5.6 في المائة، معوضة بعض الخسائر بعد أن هوت بأزيد من 10 في المائة في الجلسة السابقة. وسجلت أسعار النفط الجمعة أكبر انخفاض لها في يوم واحد منذ نيسان (أبريل) 2020 بعد أن أثارت السلالة الجديدة مخاوف المستثمرين وزادت من المخاوف من إمكانية تزايد فائض المعروض في الربع الأول.

وارتفعت العقود الآجلة لخام القياس برنت 5.68 في المائة إلى 76.85 دولار للبرميل خلال التعاملات أمس، بعد هبوطها 9.50 دولار الجمعة.

وارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 6.85 في المائة إلى 72.83 دولار للبرميل بعد أن هبط 10.24 دولار في الجلسة السابقة.

اخر الاخبار

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| ارتفعت أسعار النفط، صباح الاثنين، بدعم من التوترات الجيوسياسة في شرق أوروبا والشرق الأوسط. كما أن تخوفات المستثمرين نقص المعروض...

مال

واشنطن- بزنس ريبورت الإخباري|| انخفضت أسعار النفط، الجمعة، بتأثير من زيادة في مخزونات الخام والوقود الأمريكية. وجنى المستثمرون الأرباح من ارتفاع أسعار النفط لأعلى...

أعمال

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| صرح الرئيس الأمريكي جو بايدن بمواصلة محاولاته لخفض أسعار النفط، التي وصلت إلى أعلى مستوى لها في سبع سنوات على...

مال

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| صعدت أسعار النفط نحو مستوى 89 دولارا للبرميل، صباح الخميس، في ظل القلق المتزايد من المعروض. وارتفعت أسعار النفط لأعلى...